• موازنة اليابان تتجاوز تريليون دولار

طوكيو – يو بي آي – انتهت الحكومة اليابانية من وضع مسودة موازنة السنة المالية 2010 – 2011 التي تبدأ في نيسان (أبريل) المقبل، وهي الأكبر في تاريخ البلاد وتُقدر بـ 92 تريليون ين (أكثر من تريليون دولار).

وأشارت وكالة «كيودو» أمس إلى أن نائب رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان ووزير المال هيروهيسا فوجيي ناقشا الموازنة مع الوزراء المعنيين، وبعد المناقشات اتُخذ قرار بمنح العائلات نحو 142 دولاراً شهرياً عن كل طفل ابتداءً من نيسان. وسيُقدّم أيضاً لكل طالب في المدارس الثانوية، مبلغٌ يعادل أكلاف تعليمه بدءاً من الشهر ذاته.

وأشارت «كيودو» إلى أن طلبات الإنفاق لتطبيق السياسات الاقتصادية تُقدر بنحو 590 بليون دولار. وخصصت الموازنة 230 بليوناً لدفع القيم الأساسية والفوائد المستحقة على السندات الحكومية. ونظراً إلى أن عوائد الضرائب المتوقعة تقدر بنحو 404 بلايين دولار، تصل ديون الحكومة إلى نحو 480 بليون دولار. ولتغطية العجز، يُتوقع أن تستخدم الحكومة فائض الأموال المدخرة من حسابات خاصة مختلفة لتأمين نحو 109 بلايين دولار. وتكمل الحكومة وضع المسودة قبل الاثنين بعد مناقشة مضمونها مع شركاء الائتلاف الحاكم.