البنك الدولي يخفض توقعات النمو لشرق اسيا. نيكاي يهبط

قلص البنك الدولي توقعاته للنمو الاقتصادي عامي 2016 و2017 لمنطقة شرق آسيا والمحيط الهادي النامية وقال إن أخطارا مثل الغموض بشأن احتمالات النمو في الصين وتقلب الأسواق المالية وحدوث مزيد من الهبوط في أسعار السلع الأولية تلقي بظلالها على التوقعات المستقبلية.

ويتوقع الآن البنك الدولي أن تنمو منطقة شرق آسيا والمحيط الهادي النامية والتي تضم الصين 6.3 في المئة في 2016 و6.2 في المئة في 2017 متباطأة عن 6.5 في المئة في 2015.

وكان توقعه السابق في أكتوبر تشرين الأول 6.4 في المئة في 2016 و6.3 في المئة في 2017.

وقال البنك إن التباطؤ المتوقع في المنطقة يرجع بشكل أساسي إلى استمرار النمو المحدود في الصين والتي من المرجح أن تشهد تباطؤا في النمو من 6.9 في المئة في 2015 إلى 6.7 في المئة في 2016 و6.5 في المئة في 2017. ولم يطرأ تغير على توقعات النمو بالنسبة للصين من أكتوبر تشرين الأول.

هذا وقد

هبط مؤشر نيكي القياسي في بداية التعامل في بورصة طوكيو للأوراق المالية يوم الاثنين.

وتراجع نيكي 0.38 في المئة إلى 15761.57 نقطة في حين هبط مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.47 في المئة إلى 1281.64 نقطة.