الاسترليني افاد من بيانات التضخم ولكن تقرير صندوق النقد الحق به الضرر مجددا

تقرير صندوق النقد الدولي يخفض رؤيته للنمو العالمي من 3.4 الى 3.2%.
تحذيرات صدرت في البيان حول احتمال خروج بريطانيا من منطقة اليورو والاثار السلبية التي سيتركها هذا الامر.
تحذيرات الصندوق بلغت حد الخوف من “الاضرار الكبرى التي قد يتسبب بها خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي” ، معبرا في الوقت نفسه عن “قلقه حيال تفكك الاجماع الاوروبي وتزايد النزعات القوميي”.
وافاد الصندوق في توقعاته العالمية الجديدة ان احتمال خروج بريطانيا سيؤدي الى مفاوضات طويلة لايجاد نموذج تعاون جديد وسيقود الى فترة طويلة من القلق المتنامي ويمكن ان يلقي بثقله بقوة على الثقة والاستثمار.
واضاف خروج بريطانيا المحتمل من الاتحاد الاوروبي يمكن ان يسبب اضرارا اقليمية وعالمية كبرى عبر احداث اضطراب بعلاقات تجارية راسخة
الصندوق وعد باصدار تقرير مفصل عن هذا الموضوع لاحقا.
الاسترليني الذي افاد في الساعات الماضية من بيانات التضخم المرتفع في بريطانيا عاد وانتكس نسبيا اثر صدور تقرير صندوق النقد على هذا النحو.