مؤشرات مديري المشتريات الاوروبية ضعيفة

أظهر مسح أن وتيرة نمو أنشطة الأعمال في منطقة اليورو تباطأت بشكل غير متوقع هذا الشهر على الرغم من المزيد من التخفيض في الأسعار وهي قراءة مخيبة لآمال البنك المركزي الأوروبي بعد مرور يوم واحد على إبقائه سياسته النقدية دون تغيير.

 

وانخفض مؤشر ماركت المجمع لمديري المشتريات في منطقة اليورو في القراءة الأولية إلى 53.0 من 53.1 في مارس آذار بما يعادل أدنى مستوى في 13 شهرا سجله في فبراير شباط. ويستند المؤشر إلى مسح يشمل آلاف الشركات وينظر إليه على أنه أداة استرشادية جيدة لقياس النمو.

وكانت التوقعات تشير إلى ارتفاع المؤشر إلى 53.2 في استطلاع للرأي أجرته رويترز.

 

وارتفع مؤشر مديري المشتريات الخاص بقطاع الخدمات إلى 53.2 مقابل 53.1 في مارس آذار لكنه جاء دون مستوى 53.3 المتوقع في مسح أجرته رويترز.

وهبط مؤشر مديري المشتريات الذي يغطي قطاع الصناعات التحويلية إلى 51.5 من 51.6 في مارس آذار مخالفا التوقعات بارتفاعه إلى 51.8.

وتوقع التقرير ألا يكون شهر مايو أيار أفضل حالا حيث سجلت مشتريات المصانع من المواد الخام اللازمة لتصنيع المنتجات زيادة لا تذكر. وهبط المؤشر الفرعي الخاص بكميات المشتريات إلى أدنى مستوى في سنة عند 50.1 مقابل 50.9 في قراءة الشهر السابق