تراجع التضخم الأمريكي في مارس

تراجع معدل التضخم بالولايات المتحدة في مارس آذار مقارنة مع الشهر السابق إذ لم تسجل أسعار المستهلكين سوى زيادة طفيفة مع استمرار ضعف إنفاق المستهلكين بما يقلل من احتمالات رفع الفدرالي الاميركي  لأسعار الفائدة مرتين هذا العام. 

وقالت وزارة التجارة الأمريكية يوم الجمعة إن مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الذي يستبعد أسعار الأغذية والطاقة المتقلبة ارتفع 0.1 بالمئة الشهر الماضي عقب ارتفاعه 0.2 بالمئة بعد التعديل بالرفع في فبراير شباط.

 

وفي 12 شهرا حتى مارس آذار زاد مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي 1.6 بالمئة بعد صعوده 1.7 بالمئة في فبراير شباط.

ويفضل مجلس الاحتياطي هذا المؤشر لقياس التضخم ويظل دون المستوى الذي يستهدفه المركزي الأمريكي البالغ اثنين بالمئة. وقال البنك يوم الأربعاء إن لجنة السياسة النقدية تواصل مراقبة التضخم “عن كثب”.