الذهب يرتفع لكنه يتجه لتكبد أكبر خسارة شهرية منذ نوفمبر

ارتفع الذهب واحدا بالمئة يوم الثلاثاء بعدما بلغ أدنى مستوى له في ثلاثة أشهر ونصف الشهر في الجلسة السابقة لكن المعدن الأصفر يظل متجها نحو تكبد أكبر خسائره الشهرية منذ نوفمبر تشرين الثاني بفعل قوة الدولار وتنامي التوقعات برفع أسعار الفائدة الأمريكية قريبا. 

وزاد الذهب في المعاملات الفورية واحدا بالمئة إلى 1216.80 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1838 بتوقيت جرينتش بعدما نزل يوم الاثنين إلى 1199.60 دولار للأوقية ليسجل أدنى مستوى له منذ 17 فبراير شباط.

وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم أغسطس آب 80 سنتا ليصل عند التسوية إلى 1217.50 دولار للأوقية.

وزاد إنفاق المستهلكين في الولايات المتحدة بأعلى وتيرة له في أكثر من ست سنوات في أبريل نيسان مع زيادة مشترياتهم من السيارات بما يشير إلى تسارع النمو الاقتصادي.

وإذا رفع المركزي الأمريكي أسعار الفائدة فإن ذلك سيزيد من تكلفة الفرص البديلة الضائعة على حائزي الذهب الذي لا يدر فائدة بينما يدعم الدولار بما يرفع تكلفة المعدن الأصفر على حائزي العملات الأخرى.

وتتجه الفضة لتسجيل أكبر خسارة شهرية لها منذ سبتمبر أيلول 2014 بانخفاضها أكثر من عشرة بالمئة. ولامست الفضة أدنى مستوى لها في سبعة أسابيع في الجلسة السابقة قبل أن تتعافى إلى 16.06 دولار للأوقية يوم الثلاثاء.

وزاد البلاتين 1.4 بالمئة إلى 976.99 دولار للأوقية بعدما بلغ أدنى مستوياته في سبعة أسابيع في الجلسة السابقة.

وارتفع البلاديوم 0.8 بالمئة إلى 543.81 دولار للأوقية لكنه يظل متجها لتكبد أكبر خسائره الشهرية منذ نوفمبر تشرني الثاني.

(رويترز) –