أسهم السعودية ترتفع بعد إعلان إصلاحات وأداء قوي لباقي المنطقة

(رويترز) – ارتفعت البورصة السعودية يوم الثلاثاء بعد إعلان الحكومة تفاصيل خطتها للإصلاح الاقتصادي وصعد باقي أسواق الأسهم في الشرق الأوسط مع تحسن المعنويات في الأسواق العالمية.

وتضمنت وثيقة خطة الإصلاح السعودية التي جاءت في 110 صفحات وأعلنت مساء يوم الاثنين مئات السياسات والأهداف من بينها إجراءات تقشفية رئيسية. وتهدف الحكومة لخفض نسبة رواتب العاملين في القطاع العام من ميزانية الدولة إلى 40 بالمئة من 45 بالمئة بحلول 2020 وخفض دعم المياه والكهرباء 200 مليار ريال (53 مليار دولار).

وعلقت المجموعة المالية هيرميس قائلة “تؤكد قراءتنا الأولية وجهة نظرنا بأن الشركات السعودية والمستهلكين سيواجهون فترة من التقشف النسبي على مدى الأعوام القليلة القادمة ومازلنا نوصي بخفض الوزن النسبي للأسهم السعودية.”

لكن الإجراءات التقشفية كانت متوقعة على نطاق واسع وهبطت البورصة في الأسابيع الماضية بفعل تلك التوقعات.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.9 بالمئة في أكبر حجم تداول خلال أسبوعين.

وارتفع سهم شركة التعدين العربية السعودية (معادن) 1.8 بالمئة. وقال وزير الطاقة إن المملكة تخطط لإصدار تراخيص جديدة للتنقيب عن المعادن وبناء مزيد من المدن الصناعية.

وصعد سهم شركة المتوسط والخليج للتأمين وإعادة التأمين التعاوني (ميدجلف) التي قد تستفيد من سعي الخطة لتطوير قطاع الرعاية الصحية 4.9 بالمئة في تداول كثيف غير معتاد.

وقفز سهم فواز عبد العزيز الحكير بالحد الأقصى اليومي عشرة بالمئة بعدما تلقت الشركة عرضا من صندوق يديره بنك استثمار بدبي لشراء استثمارها في متاجر بلانكو الاسبانية للملابس مقابل 350 مليون ريال (93 مليون دولار).

وقفز سهم دار الأركان إحدى أكبر شركات التطوير العقاري في المملكة بالحد الأقصى اليومي عشرة بالمئة. وربما تستفيد الشركة من أحد أهداف خطة الإصلاح لتعزيز مساهمة قطاع الإنشاءات في الناتج المحلي الإجمالي إلى عشرة بالمئة من خمسة بالمئة.

*الخليج ومصر

ارتفعت الأسهم الآسيوية لأعلى مستوياتها في خمسة أسابيع وتماسك خام برنت فوق 50 دولارا للبرميل وهو ما شجع المستثمرين على شراء الأسهم في البورصات الخليجية الأخرى.

وصعد مؤشر سوق دبي 1.5 بالمئة في أعلى حجم تداول خلال أسبوعين. وارتفع سهم دبي للحدائق والمنتجعات 2.8 بالمئة إلى 1.45 درهم وشكل نحو ثلث إجمالي قيم التداول في السوق. وفي الأسبوع الماضي بدأ بنك اتش.اس.بي.سي تغطيته لسهم دبي للحدائق والمنتجعات بتوصية “شراء” محددا سعره المستهدف عند 1.80 درهم.

وزاد سهم الاتحاد العقارية 2.9 بالمئة بعدما اتفقت الشركة على قرض لتمويل مشروع في موتور سيتي بدبي. وارتفعت أيضا أسهم شركات التطوير العقاري الأخرى مع صعود سهم إعمار العقارية 2.8 بالمئة.

وارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.8 بالمئة مع صعود سهم أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) 5.3 بالمئة وسهم مؤسسة اتصالات 1.6 بالمئة.

ودفعت الأسهم القيادية مؤشر بورصة قطر للصعود 2.3 بالمئة في أكبر ارتفاع له في يوم واحد منذ السابع من مارس آذار. وقفز سهم إزدان القابضة 5.1 بالمئة.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية واحدا بالمئة إلى 7717 نقطة.

وقفز سهم بالم هيلز للتعمير 6.4 بالمئة بعدما أعلنت الشركة يوم الثلاثاء أن المساهمين وافقوا على خطتها لزيادة رأس المال المساهم به إلى 4.6 مليار جنيه مصري (518 مليون دولار) من خلال إصدار أسهم مجانية.

وصعد سهم المجموعة المالية هيرميس 2.8 بالمئة مواصلا مكاسبه منذ أعلنت الشركة يوم الأحد أن مصرف لبنان المركزي وافق على قيامها ببيع 40 بالمئة في بنك الاعتماد اللبناني التابع لها.