حاولت تهدئة الاسواق. مفاعيل كلامها ستظهر، ولو بعد حين

تحدثت بالامس رئيسة الفدرالي. هدفت الى تهدئة الاسواق بعد صدمة بيانات سوق العمل نهاية الاسبوع الماضي. نجحت جزئيا في ذلك فقط…. على الأقل حتى الان…

باعتقادنا لن تتأخر الاسواق فتعاود التبصّر بواقعية في ما حدث. مهم جدا تأكيد “جانيت يللن” بأن بيانا واحدا ليس كافيا لقلب الرؤية والتوقعات تجاه سوق العمل. بتقديرنا يملك الفدرالي حاليا مساحة حرية في التحرك برفع الفائدة الى ما بين 1.25 و 1.50% دون ان يمس بحركة النمو الاقتصادي الحاصلة. هذا سيتحقق ولو مع بعض التأخير الا ان تبين كون ما حدث في بيانات التوظيف بداية مرحلة غير محسوبة ( وهذا مستبعد ). رئيسة الفدرالي كانت واضحة في ذلك، اذ اعتبرت ان الفائدة يجب ان تكون في المساحة الحيادية، قبل ان يبلغ التضخم هدفه على ال 2.0% ، وقبل ان يبلغ سوق العمل تخمة التوظيف المطلوبة، نظرا لكون السياسة النقدية تؤثر على الاقصاد بمفعول متأخر.

هدف التضخم والتوظيف القياسي تنتظره يللن في مدى سنة الى سنتين. اذا ضمن هذا الوقت لا بد ان ترتفع الفائدة بنسبة 1.0% . هذا واضح ومرجح جدا، بصرف النظر عن التوقيت الدقيق الذي سيكون مناسبا لاتخاذ هذه الخطوات. اجتماع يونيو لن يشهد قرارا. موعد يوليو تراجعت الاحتمالات بالنسبة اليه، اما سبتمبر لا يزال مرجحا بنسبة عالية.

في حال جاءت بيانات سوق العمل للشهر الحالي ذهبية اللون فرفع الفائدة آت في يوليو.

في حال جاءت بيانات ضعيفة، معلنة ان البيانات الخاصة بمايو هي بداية مرحلة ضعف جديدة، فبهذه الحالة يكون رفع الفائدة بات مستحيلا، والدولار الى ضعف شديد يعود به اليورو باتجاه ال 1.2500 دون عناء…

الأعين ستكون اذا الى البيانات القادمة، وباهتمام شديد. هذا ما انتجته بيانات سوق العمل الاخيرة، وهذا ما استنتجه التحليل الهادئ لما قالته جانيت يللن بالامس. لا يجب ان نستغرب ان شهدنا مرحلة من التقلبات في الاسواق ترافق مفاجآت في نتائج البيانات حتى ما هو غير اساسي منها.

ما حدث بالنسبة للجنيه الاسترليني صبيحة اليوم ما هو الا عنوانا كبيرا، وبالخط العريض، لحالة استثنائية. حالة تتركز الان على مسألة خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي ، ولكنها تطال بنسب مختلفة ولاسباب عدة  كل الاسواق بما فيها البورصات واسواق العملات الرئيسية كلها. الاسترليني هو الان في وضع خاص. من الطبيعي ان يخفف الكثيرون التداول به خشية من المفاجآت، وهذا سرّع وقوّى التحرك المتهافت باتجاه ال 1.4660 مهما كانت مسببات انطلاقه…