كلام بنوك: العملات الرئيسية والاستفتاء

دوتشيه بنك لا يتخوف من تراجع لليورو يفوق ال 2.0% في حال خروج بريطانيا وينظر الى تاثر الدولار ايضا سلبا م ايعني بعض التوازن في التراجع. الى ذلك يتكل على قاعدة ارتفاع اليورو تزامنا مع تراجع البورصات وضعف شهية المخاطرة. برايه تدخل المركزي الاوروبي سيكون فعالا. هذا بالمدى القريب ولكن بالمدى المتوسط يبقى على توقعاته التراجعية لليورو.

ميريل لانش يتحضر لليل صعب وطويل ( ليل الخميس الجمعة )  النتائج تبدأ بالظهور بعيد منتصف ليل الخميس الجمعة. رسميا تعلن العاشرة صباح الجمعة. بخلاف دوتشيه بنك يرى ان الدولار سيكون الرابح الاكبر في حال الخروج ولكن لفترة غير مديدة لان الرهانات ستتحول الى تاجيل رفع الفائدة بفعل هذا الحدث. الدولار ين يراه تحت ال 100.00 ولكن يبقى خطر تدخل المركزي الياباني.

مورجن ستانلي يرى ايضا تراجعا للدولار ين في حال الخروج.

ويوافقه في ذلك باركليز الذي يرى ان اليورو سيبقى على وجهة صعودية خفيفة…

كريديت اجريكول ينصح مريدي العمل قبل الاستفتاء بشراء الدولار الاسترالي مقابل النيوزلندي. ايضا سوسيته جنرال تنصح بهذا الخيار.

الكل محقون في ما يقولون . الكل يستطيع ايراد الحجج الداعمة لرأيه.  الجميع ينظّرون ويتحاججون ولكن السوق يبقى السيد، ويفعل ما يريده هو في هذه الظروف الاستثنائية .