نقاط رئيسية في كلمة وزير مالية بريطانيا

التحديات التي تواجه المستقبل باتت واضحة ونعمل على مواجهتها.
المملكة المتحدة ستكون على استعداد لمواجهة المستقبل ومن موقع قوة.
حتى الان لن تستجد تغييرات على حقوق المملكة المتحدة في أوروبا.
بعد التصويت كل التحذيرات التي اعطيناها قبل الاستفتاء ستتم مواجهة مفاعيلها.
المركزي لديه 250 مليار استرليني في صندوق الاستقرار ويمكنه استعمالها اذ تدعو الحاجة.
نحافظ نحن في وزارة المالية على الاتصال مع البنك المركزي في الحالات الطارئة.
رئيس المركزي لديه خطط للطوارئ وسيعمل على تفعيلها عندما تدعو الحاجة.
بنك انجلترا المركزي  كما وزارة المالية والهيئة الاتحادية للجمارك لديهم خطط للطوارئ سيفعلّونها.
يجب أن نقبل بمسؤولية نتائج الاستفتاء ولو هي اتت سلبية وعلى غير ما تمنينا.
نبقى على اتصال وثيق مع المسؤولين العالميين وننسق لتجاوز المستجدات الصعبة.
موقف متحفظ للمعالجة خلال الأيام المقبلة.
نحن وحدنا لنا صلاحية تفعيل المادة 50 و
لن نلجأ مستقبلا لتفعيل المادة 50 الخاصة بالانفصال عن الاتحاد الاوروبي الا عندما نكون قد بتنا جاهزين لذلك.
نحن نلعب دور فعال في النقاش الاقتصادي في مرحلة ما بعد التصويت.
التأثير على الاقتصاد سوف يؤثر طبعا على الأحوال المالية العامة ونحن ملتزمون بالحفاظ على الاستقرار المالي.
نتمسك بتوقعات وزارة المالية التي سبقت التصويت بشأن الاقتصاد.
التطير في الاسواق سيتتابع على الارجح.
من المفضل الانتظار لاستلام رئيس الوزراء الجديد لمسؤولياته قبل اللجوء الى تقديم طلب الانفصال.
ستكون هناك حاجة في الخريف المقبل لاعادة النظر في الميزانية.