الذهب: هل من أمل بعد؟ طبعا نعم

المسيرة تجري بحسب ما هو مخطط له حتى الان.

التراجع باتجاه ال 1305 وجد اهتماما للشراء كان قويا. القوة هذه تبقى دون ما كانت عليه حيال بقية المعادن الثمينة، ولكن الصورة هذه تبقى مؤهلة للتبدل في اي وقت.

تقنيا يمكن القول ان حالة التحصين التي شهدناها باتت كافية زمنيا لانطلاقة صعودية جديدة. من جهة اخرى ثمة وضوح ايضا لصعوبة استعادة الثبات فوق خط الترند الصعودي المنطلق من اواسط شهر يناير الماضي والمار باوائل شهر ابريل والذي تم كسره يوم الجمعة الماضي لفترة وجيزة فقط. على هذا الخط يجب الانتباه في الايام القادمة فان طال العجز امامه يجب الحذر من الشراء والتحسب للحاجة للتصحيح واخذ النفس من جديد .

ال 1307 محطة داعمة وان انهارت فال 1285 تليها وهي صلبة.

طالما ان ال 1250 صامدة فالدنيا بخير.

الاهداف الصعودية ان انطلقت حركة ايجابية  تتحدد على ال 1345/ 1390.

ملاحظة مهمة:
 بداية من شهر يوليو القادم سيتم ارسال نصائح عمل محددة على مسنجر ياهو او على ال WhatsApp
النصائح ستكون مجانية.
يُرجى من المهتمين بتلقي هذه النصائح ان يحددوا الوسيلة المفضلة لديهم من بين الوسيلتين المحددتين اعلاه برسالة ” ايميل ” ترسل لنا على : office@boursa.info