ثقة المصنعين البريطانيين تهبط لأدنى مستوى في عامين

أظهر مسح نشر يوم الثلاثاء أن ثقة المصنعين البريطانيين بشأن توقعات نشاطهم والاقتصاد الأوسع هبطت إلى أدنى مستوى في عامين على الأقل بعد تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وفي مسحها الفصلي لقياس معنويات قطاع الصناعات التحويلية قالت مؤسسة (إي إي إف) إن شركات قليلة شهدت تأثيرا فوريا نتيجة للاستفتاء الذي أجري في 23 يونيو حزيران.

لكن 29 بالمئة من الشركات تتوقع أن تهبط طلبات الشراء المحلية على مدى الاشهر الستة القادمة مع تباطؤ الاقتصاد. وتوقعت 12 بالمئة من الشركات هبوطا في طلبات الشراء من الاتحاد الاوروبي في حين توقعت نسبة مماثلة زيادة في المبيعات في الدول غير الاعضاء في الاتحاد.

وهبط مؤشران منفصلان لثقة الشركات في آدائها وفي الاقتصاد الأوسع إلى أدنى مستوياتهما منذ أن بدأ المسح في توجيه هذا السؤال في منتصف 2014 .

وقال تقرير منفصل نشر في نفس الوقت من مؤسسة (بي دبليو سي) إن التصويت لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من المرجح أن يؤدي إلى تباطؤ نمو الاقتصاد البريطاني إلى 1.6 بالمئة في 2016 وإلى 0.6 بالمئة في 2017 من 2.2 بالمئة في 2015