المؤتمر الصحافي لرئيس المركزي الاوروبي

الفائدة ستبقى منخفضة حتى ما بعد انتهاء فترة التيسير النقدي.

التيسير الكمي باق حتى يكون الامان قد تم بلوغه.

الاسواق الاوروبية قاومت صدمة الاستفتاء البريطاني بشكل جيد.

التيسير الكمي باق على اقل تقدير الى مارس 2017.

في حال بدت الحاجة سيتم استعمال كل الوسائل المتاحة ضمن صلاحيات المركزي.

النمو الاقتصادي قد يكون في الفصل الثاني دون ما كان عليه في الفصل الاول.

في المدى المتوسط منتظر ان تعاود الارتفاع وبوتيرة متواضعة.

سنكون قادرين على تقييم الوضع بصورة افضل ان انتظرنا بيانات الاسابيع والاشهر القادمة.

اجراءات المركزي كان لها تاثير جيد على الطلب الداخلي.

التضخم سيبقى منخفضا بالاشهر القادمة. يعاود الارتفاع ترجيحا في ال 2017 و 2018.

البنوك الاوروبية افادت بان برنامج تيسير الاقراض ساعدتهم في توفير القروض للافراد والشركات.

يجب على الحكومات الاستمرار بتحسين خطوات الاصلاح الهيكلي وبجدية اكثر واندفاع اكثر.

كنا جميعا متفقين باننا لا نملك ما يكفي من المعطيات البيانية لنتخذ قرارات حاسمة ونهائية. هذا يجعلنا مفضلين انتظار بيانات قادمة.

الاستفتاء البريطاني لم يترك اثرا كبيرا على توقعات التضخم.

لا بد من ايجاد حل نهائي للقروض المسمومة في منطقة اليورو وتحرير البنوك من هذا العبء.

خطر تعرض البنوك الاوروبية للافلاس تراجع منذ العام 2009.

اهمية وتاثير كبير للمفاوضات بخصوص خروج بريطانيا، وهي التي ستجري مستقبلا بينها وبين الاتحاد الاوروبي.

لم نناقش في اجتماع اليوم مسالة توقيت البدء بتخفيض الدعم الاقتصادي.

تدخل الجكومات وتوفيرها المساعدة في مسالة القروض المسمومة هي ليست القاعدة في معالجة هذا الامر ولكن يمكن القبول بها كمخرج استثنائي .

الاحداث في تركيا قد تؤثر على منسوب الثقة في منطقة اليورو. تاثير كبير على الاقتصاد مستبعد.

تطورات التضخم متطابقة مع توقعات المركزي.

المشاكل التي تعترض البنوك في ايطاليا تحتاج الى الوقت لحلها.