عضو المركزي البريطاني شفيق ترهن المزيد من التيسير بالبيانات

نائبة رئيس المركزي البريطاني مينوش شفيق تقول في كلمة اليوم ان البيانات التي صدرت بعد الاستفتاء كانت اكثر ايجابية مما كان متوقعا. ان الصدمة الاقتصادية للاستفتاء كانت واضحة وان التيسير النقدي الاضافي سيكون مستقبلا رهنا بالبيانات القادمة كما وتوقيتا. هي اشارت ايضا الى م ايشهده دوتشيه بنك من ازمات وقالت ان المركزي البريطاني يتابع التطورات على هذا الصعيد باهتمام.

اضافت: أفضل بشدة أن أكون نوعا ما متقدمة وأتصرف بشكل استباقي…عن أن أكون متأخرة وأفعل شيئا لا يذكر بعد فوات الأوان.

وردا على سؤال بعد الخطاب حول إمكانية خفض الفائدة في الاجتماع المقبل لبنك إنجلترا المركزي المعني بمناقشة أسعار الفائدة في نوفمبر تشرين الأول قالت شفيق “إذا كان لدينا بيانات قبل ذلك تشير إلى أن هناك حاجة للتحفيز فإننا سنتصرف بوضوح بناء على ذلك

الاسترليني اصغى واخذ علما بالكلام.