الدولار يقفز لأعلى مستوى في أكثر من 8 أشهر واليورو ينخفض

ارتفع الدولار إلى أعلى مستوى له منذ أوائل فبراير شباط مقابل سلة من العملات يوم الجمعة مدعوما بتوقعات قوية بقيام مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) برفع أسعار الفائدة هذا العام وبانخفاض اليورو.

وزادت الرهانات على أن البنك المركزي الأمريكي سيرفع أسعار الفائدة في ديسمبر كانون الأول بعد تصريحات من مسؤولين في مجلس الاحتياطي الاتحادي ومن بينهم وليام دادلي رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في نيويورك وتوقعات قوية بأن هيلارى كلينتون سوف تفوز في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وقال دادلي يوم الأربعاء إن من المرجح أن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة هذا العام إذا استمر الاقتصاد الأمريكي على مساره الصحيح.

وارتفع مؤشر الدولار لما يصل إلى 98.754 وهو أعلى مستوياته منذ الثالث من فبراير شباط. وانخفض اليورو إلى 1.0870 دولار وهو أدني مستوى له منذ العاشر من مارس آذار.

وتلقى الدولار دعما أيضا من تراجع اليورو بعد اجتماع البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس.

وانخفضت العملة الصينية دون 6.75 يوان مقابل الدولار يوم الجمعة.

وانخفض الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوياته في أربعة أيام دون 1.22 دولار يوم الجمعة متأثرا بتوقعات بأن الاقتصاد البريطاني سيعاني على الأرجح من موقف متشدد من قبل الاتحاد الأوروبي في مفاوضات الانفصال.

وجرى تداول الاسترليني فوق 1.22 دولار بقليل في معظم جلسات التداول الأوروبية لكنه هبط إلى 1.2171 دولار بعد بدء التداولات في الولايات المتحدة. وبحلول الساعة 1410 بتوقيت جرينتش جرى تداول العملة البريطانية عند 1.2198 دولار بانخفاض نسبته 0.5 بالمئة خلال الجلسة.