النفط بصدد هبوط أسبوعي لشكوك في قدرة أوبك على تنسيق خفض الإنتاج

استقرت أسعار النفط يوم الجمعة لكنها تتجه صوب خسائر أسبوعية تتجاوز الاثنين بالمئة بفعل عدم التيقن من قدرة أوبك على تنسيق خفض إنتاجي كبير بما يكفي لكبح تخمة المعروض العالمي التي تلازم الأسواق منذ عامين.

وفي الساعة 0642 بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت سنتا واحدا عن يوم الخميس إلى 50.48 دولار للبرميل. ونزل الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط سنتا واحدا إلى 49.71 دولار. كان كلا الخامين سجل أدنى مستوياته في نحو ثلاثة أسابيع يوم الأربعاء وهما يتجهان إلى أكبر انخفاض أسبوعي لهما منذ سبتمبر أيلول.

وقال المتعاملون إن هناك ترددا في السوق إزاء المضي بالأسعار بعيدا في أي اتجاه نظرا للضبابية المحيطة بخفض إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول والمنتجين غير الأعضاء في أوبك لا سيما روسيا.

وقال مات ستانلي سمسار الوقود لدى فريت لخدمات المستثمرين “يبدو أن اجتماع أوبك سيكون محور تركيز السوق لشهر ولذا من المتوقع أن تتحدد النبرة على أساس عناوين الأخبار المتعلقة بإنتاج إيران والعراق لبعض الوقت.”