هل ستغادر بريطانيا السوق المشتركة للاتحاد الأوروبي؟

أعلن وزير بريطاني أن قرار بريطانيا مغادرة الاتحاد الأوروبي سيعني أيضا مغادرة السوق المشتركة للاتحاد.

وأبلغ ديفيد مانديل وزير الدولة لشؤون اسكتلندا مشرعين اسكتلنديين في جلسة استماع خاصة بشأن تداعيات تصويت بريطانيا للخروج من الاتحاد “إذا كنا نغادر الاتحاد الأوروبي فإننا نغادر السوق الموحدة.”

والآثار المترتبة على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بوصولها إلى السوق المشتركة للاتحاد التي تضم 500 مليون مستهلك تبقى غير واضحة. وتخشى الشركات والأسواق المالية أنه إذا فقدت بريطانيا دخولا غير مقيد إلى السوق الموحدة فإن اقتصادها سيعاني وتسببت مخاوف من احتمال حدوث هذا في هبوط حاد للجنيه الاسترليني.

وقال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي عندما سئل عما إذا كانت تصريحات مانديل تعبر عن سياسة حكومية “لم نبدأ بعد عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي… من الواضح أننا سننخرط حينها في عملية تفاوض مع الاتحاد الأوروبي وستشكل مسائل من هذا القبيل جزءا من الحوار”، مضيفا “ما نحاول الحصول عليه هنا هو أفضل ترتيب ممكن للتجارة والعمل داخل أوروبا في قطاعات السلع والخدمات.”