هل يهبط الجنيه الإسترليني 5% بعد خروج بريطانيا رسمياً؟

رجّح استطلاع أجرته “رويترز” أن يهبط الجنيه الإسترليني بنسبة 5% أمام الدولار بعد بدء الإجراءات الرسمية للخروج من الاتحاد الأوروبي العام المقبل، لكن من دون الوصول إلى مستوى التعادل مع اليورو.

ووفقاً لمتوسط التوقعات في الاستطلاع الذي شمل أكثر من 60 خبيرا استراتيجيا في سوق الصرف، قد تتراجع العملة البريطانية إلى 1.22 دولار بعد شهر و1.21 دولار بعد 6 أشهر و1.23 دولار بعد عام.

ومنذ تصويت البريطانيين لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء 23 يونيو، خسر الاسترليني نحو 20 % أمام الدولار في موجة هبوط لم تنته حتى الآن بحسب الاستطلاع.

وأظهر استطلاع منفصل لآراء خبراء سوق الصرف أن من المرجح ارتفاع الدولار العام المقبل مع اتجاه مجلس الاحتياطي الفدرالي إلى رفع أسعار الفائدة تدريجيا.