اليورو قاس ال 1.1100 باسهل مما كان معتقدا.. والان؟

ضعف الدولار بفعل التحسب للهجة باردة في بيان اجتماع الفدرالي الاميركي. ايضا نتيجة التقلب في الرهانات على نتائج الانتخابات الرئاسية. اليورو يستفيد بوضوح من هذه الاجواء وارتفاعاته تجاوزت ما كان مقدرا لها، وبلغت مقاومة ال 1.1100 بسهولة ودون عوائق.

مبيعات السيارات الاميركية جاءت على افضل مما كان متوقعا في اوكتوبر. 17.90 مليون وحدة بعد 17.65 مليون. فوائد السندات الاميركية الى تراجع جديد.

بالمدى القريب لا بد من الاعتبار بان الحركة الصعودية هذه باتت تعبة او قريبة من حالة التعب. حركة تصحيحية تراجعية في الساعات القادمة يمكن توقعها. هل تكون باتجاه ال 1.1050؟ ننتظر ونرى.

نتائج اجتماع الفدرالي يمكن ان تطلق حركة صعودية جديدة او تصحيحا بالغ القسوة فيما لو كان الكلام باردا ولم ترد اية اشارة مطمئنة الى ان رفع الفائدة قادم في ديسمبر. هذا من الصعب الرهان عليه بثقة وامان وباعتقادنا ترجيحا ان الفدرالي سيصدر بيانا عاديا هادئا تاركا الباب مفتوحا من جديد ومؤثرا عدم استباق الامور قبيل موعد الانتخابات الاميركية.

ايضا من الصواب التنبه لتقرير التوظيف في القطاع الخاص الاميركي. كما الى مؤشر ال ” بي ام اي ” للتصنيع من اوروبا والمانيا.

من الوجهة التقنية الصورة باتت اكثر اشراقا على مستوى اليومي. المقاومات المعتبرة متواجدة على ال 1.1104/10 وثم على ال 1.1136 حيث متوسط ال 100 يوم.