clinton-trump21463790001-1129

قلق لم يتبدد بفعل اجتماع الفدرالي. قلق مستمر حيال الانتخابات الاميركية. بين القلقين بيانات سوق العمل.

ظل كلام سادة الفدرالي مبهما. البيان الصادر جاء فارغا من كل محتوى ارادت الاسواق تبلغه. لا اشارات حاسمة وواضحة حول رفع الفائدة في ديسمبر القادم. هم لم يقولوا انهم سيرفعون الفائدة في ديسمبر، ولكنهم لم يقولوا ايضا انهم لن يرفعوها. تراجع العضو المصوت ” روزنجرين ” عن مطالبته رفع الفائدة في اجتماع الامس كان حدثا مقلقا اثار تساؤلات مشروعة.

الكلمة التي وردت في بيان الامس حول سوق العمل كانت غائبة عن البيانات السابقة. جاء فيها ان نمو استحداث الوظائف كان صلبا، ولكن الاستثمارات ظلت ضعيفة. بمثل هذه الاشارات المتناقضة شاء الفدرالي عدم صبّ الزيت على صاج الرهانات الحامي، وآثر مراقبة الوضع في فترة ما بعد الانتخابات المقررة ليوم الثلاثاء القادم. هذا لا يعني التراجع عما كان قد خطط له، ولكنه باعتقادنا يعني التحسب لنتائج الانتخابات، وتفضيل الانتظار والمراقبة لما قد يحدث وردة فعل الاسواق عليه.

نسبة الرهانات على رفع الفائدة في ديسمبر لم تختلف بعد صدور البيان عما كانت قبله. انها على 70% .  الدولار ايضا لم يختلف وضعه كثيرا بعد البيان عما كان قبله.

مؤشر اس اند بي 500 تراجع بالامس ايضا ولليوم السابع. كان من المفترض ان يرحب بما آل اليه اجتماع الفدرالي ولكن القلق والغموض  المحيط بنتائج اجتماع الفدرالي يضاف اليه القلق والغموض المحيط المحيط بنتائج انتخابات رئاسية اميركية استثنائية وغامضة لا يزال يعشش في اذهان المستثمرين ويدفع الى التروي حيال الالتزام بمراكز خطرة.

الدولار يتقدم فقط مقابل البيزو المكسيكي. المكسيك قد تكون الدولة المتضررة الاولى من مجيء ترامب الى سدة الرئاسة الاميركية.

مؤشر الخوف CBOE ارتفع 4% . اسعار الذهب ارتفعت الى اعلى مستوى منذ شهر على خلفية البحث عن الملاذات الامنة وتراجع اسواق الاسهم. هذان مؤشران حيّان وواضحان تجاه حالة الحذر المتنامية.

الصورة بالنسبة لنتائج الانتخابات الاميركية تشبه ما كانت عليه قبيل الاستفتاء البريطاني على الخروج من الاتحاد الاوروبي. يومها تموضع الكثيرون على اساس ان فريق الدفاع عن البقاء في عضوية الاتحاد مرتاح لوضعه، ولكن هذا لم يحدث وكانت المفاجاة. اليوم وحتى بداية الاسبوع كانت الاسواق تتموضع على اساس ان المرشحة الديمقراطية كلينتون في المقدمة، ولكن الاستقصاءات الاخيرة اثبتت العكس. يوم الاستفتاء البريطاني تراجع الاسترليني اكثر من 10%  فهل يعيد التاريخ نفسه.

اليوم سنكون على موعد مع تقرير التضخم وكلمة رئيس المركزي البريطاني وقرار اجتماع المركزي.

من الولايات المتحدة بانتظار مؤشر الخدمات ISM .

في اليابان عطلة بنوك.