أسهم مصر تواصل الصعود بعد التعويم والبتروكيماويات تدعم السعودية

ارتفعت سوق الأسهم المصرية ارتفاعا قويا للجلسة الثالثة يوم الاثنين بدعم من تعويم الجنيه الذي أنعش الآمال بتدفق رؤوس أموال جديدة بينما وجدت أسهم شركات البتروكيماويات بالبورصة السعودية دعما في ارتفاع أسعار النفط.

وقفز المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 5.4 بالمئة في أنشط تداولاته منذ مارس آذار لتصل مكاسبه إلى 15.6 بالمئة منذ التخلي عن ربط العملة المحلية بالدولار يوم الخميس. وزاد المؤشر الثانوي 2.5 بالمئة.

وأنعش التعويم الآمال بتدفق الأموال الأجنبية على الأسواق المصرية في الأشهر المقبلة. وقال بنك الاستثمار أرقام كابيتال إنه يزيد الوزن النسبي للأسهم المصرية عقب التعويم.

وقدر البنك تدفق أموال أجنبية بقيمة 4.5 مليار دولار – أو نحو 16 بالمئة من إجمالي القيمة السوقية للبورصة – على السوق في العام القادم إذا ارتفعت نسبة الملكية الأجنبية للأسهم إلى 25 بالمئة وهو مستوى طبيعي للأسواق الناشئة.

وقالت أرقام كابيتال إنها تفضل أسهم البنوك التي ستستفيد من رفع أسعار الفائدة ثلاث نقاط مئوية الذي صاحب قرار التعويم مثل البنك التجاري الدولي والشركات التي ستزيد أرباحها بفعل تراجع الجنيه مثل جلوبال تليكوم. وأضافت أنها تتوخى الحذر بشأن الشركات التي ستواجه صعوبة في تمرير ارتفاع تكاليف الاستيراد إلى المستهلكين مثل ايديتا للصناعات الغذائية.

وقالت وكالة موديز انفستورز سيرفيس للتصنيفات الائتمانية إن الزيادة في أسعار الفائدة المصرية ستدعم ربحية البنوك في ضوء الانكشاف الكبير على الأوراق المالية الحكومية القصيرة الأجل.

وقفز سهم البنك التجاري الدولي 8.3 بالمئة يوم الاثنين بينما صعد سهم جلوبال تليكوم 7.7 بالمئة وايديتا 7.9 بالمئة.

السعودية

ارتفع المؤشر السعودي 1.5 بالمئة لتصل مكاسبه إلى 14.4 بالمئة منذ أن بلغ في الثالث من أكتوبر تشرين الأول أدنى مستوياته في 2016.

وتصعد السوق منذ إصدار الرياض سندات دولية قيمتها 17.5 مليار دولار الشهر الماضي مما بدد المخاوف المتعلقة بالوضع المالي للحكومة والسيولة في النظام المصرفي. وقالت الراجحي المالية إن تحسن السيولة والتراجع الطفيف لأسعار الفائدة بين البنوك السعودية شجعا المستثمرين على العودة للأسهم.

ووجدت شركات إنتاج البتروكيماويات دعما في ارتفاع سعر خام القياس العالمي برنت في العقود الآجلة 1.2 بالمئة حيث قفز مؤشر القطاع 1.8 بالمئة.

وسجل قطاع التجزئة السعودي أداء فائقا ليواصل المكاسب التي حققها يوم الأحد. وزاد سهم فواز الحكير 2.9 بالمئة.

غير أن سهم مجموعة صافولا التي تملك أنشطة في مصر نزل 0.3 بالمئة بعدما قالت الشركة إن تعويم الجنيه المصري سيؤثر سلبا على نتائجها في الربع الأخير بنحو 171 مليون ريال (45.6 مليون دولار).

وأغلق مؤشر سوق دبي مرتفعا 0.1 بالمئة عند 3281 نقطة بما يقل كثيرا عن أعلى مستوى له خلال يوم الاثنين البالغ 3311 نقطة.

وصعد سهم إعمار مولز 1.5 بالمئة بعدما أعلنت الشركة عن ارتفاع صافي ربحها 16 بالمئة في الربع الثالث من العام إلى 435 مليون درهم (118.4 مليون دولار). وكانت المجموعة المالية هيرميس توقعت وصول الأرباح إلى 421.8 مليون درهم.

وفي قطر زاد مؤشر البورصة 0.2 بالمئة مع ارتفاع سهم الخليج الدولية للخدمات الموردة للمنصات النفطية 6.9 بالمئة في أنشط تداولاته منذ أواخر مايو أيار.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1 بالمئة مع هبوط سهم دانة غاز 1.9 بالمئة ونزول سهم بنك أبوظبي التجاري واحدا بالمئة. (رويترز)