أسعار النفط تقفز 6% مع تجدد الآمال في خفض إنتاج أوبك

قفزت أسعار النفط ستة بالمئة يوم الثلاثاء ليقتنص الخام الأمريكي أكبر مكاسبه اليومية بالنسبة المئوية في سبعة أشهر بفعل تجدد التوقعات أن تتفق أوبك في وقت لاحق هذا الشهر على خفض تخمة المعروض العالمي.

يزور الأمين العام لمنظمة أوبك محمد باركندو دولا أعضاء مثل إيران وفنزويلا في الأيام القليلة المقبلة لمناقشة الاتفاق قبل اجتماع المنظمة في فيينا يوم 30 نوفمبر تشرين الثاني.

كانت منظمة البلدان المصدرة للبترول توصلت إلى اتفاق مبدئي في سبتمبر أيلول لكن الخلافات ما زالت قائمة قبل أسبوعين من الاجتماع التالي بين أعضاء أوبك وروسيا غير العضو في المنظمة بشأن التفاصيل الدقيقة للاتفاق.

وأبلغت مصادر مطلعة رويترز أن من المتوقع أن يتوجه وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إلى العاصمة القطرية الدوحة هذا الأسبوع لعقد اجتماعات مع الدول المنتجة للنفط مثل روسيا على هامش منتدى للطاقة.

وقال متعاملون ومحللون إن جهود اللحظات الأخيرة من أوبك أوقدت شرارة موجة تغطية للمراكز المدينة مما ساعد على تعزيز الأسعار.

وقال أندرو ليبو من مجموعة أبحاث السلع الأولية في دارين بولاية كونيتيكت الأمريكية “كان هناك الكثير من المضاربات الجديدة على انخفاض الأسعار في السوق بسبب تنامي الشكوك في قدرتهم على إبرام اتفاق” مضيفا أن تلك المراكز المدينة تعرضت لضغوط مع تزايد فرص التوصل إلى اتفاق.

وقال “أضف لذلك بعض التفاؤل المتزايد بشأن اتفاق أوبك لتحصل على حركة قدرها دولاران.”

وأغلق الخام الأمريكي مرتفعا 2.49 دولار عند 45.81 دولار للبرميل بزيادة 5.8 بالمئة وهي أكبر زيادة يومية مئوية له منذ أوائل ابريل نيسان.

وتحدد سعر التسوية في العقود الآجلة لبرنت عند 46.95 دولار للبرميل بارتفاع 2.52 دولار أي ما يعادل 5.7 بالمئة وهي أكبر زيادة بالنسبة المئوية منذ 28 سبتمبر أيلول.

كان كلا الخامين سجل أدنى مستوياته في ثلاثة أشهر يوم الاثنين. (رويترز)