الطقس البارد ساهم في ارتفاع بيانات التجزئة البريطانية

ارتفعت مبيعات التجزئة البريطانية في أكتوبر تشرين الأول حيث عزز الطقس البارد مبيعات الملابس فيما حققت متاجر التجزئة أرباحا بفضل عيد الهالوين وهو ما دفع نمو المبيعات السنوية لأعلى مستوى في أكثر من 14 عاما.

وعززت البيانات الرسمية يوم الخميس الصورة القوية للمستهلكين البريطانيين منذ التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء يونيو حزيران وإن كان من المستبعد استمرار العوامل الاستثنائية التي رفعت الطلب الشهر الماضي.

وفي المدى الأطول عبر بنك انجلترا وكثير من الخبراء الاقتصاديين عن القلق من أن يقلص ارتفاع الأسعار الدخل القابل للإنفاق. وأظهرت بيانات يوم الخميس أيضا انخفاض أسعار المتاجر بأبطأ وتيرة منذ يوليو تموز 2014.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن أحجام مبيعات التجزئة زادت 1.9 بالمئة على أساس شهري في أكتوبر تشرين الأول بعد ارتفاعها 0.1 بالمئة في سبتمبر أيلول وهو ما يعادل نحو مثلي أعلى توقعات خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم.

ومقارنة بالعام الماضي زادت أحجام المبيعات 7.4 بالمئة في الشهر الماضي مقابل توقعات بزيادة 5.3 بالمئة ونمو نسبته 4.2 بالمئة في سبتمبر أيلول وهي أعلى زيادة سنوية منذ أبريل نيسان 2002.

وارتفعت مبيعات الملابس 5.1 بالمئة على أساس شهري وهي أعلى زيادة منذ مارس آذار 2014 فيما زادت المبيعات عبر الإنترنت بأكثر من الربع مقارنة مع أكتوبر تشرين الأول2015

وكالات.