الدولار يتراجع عن ذروته وانتخابات فرنسا تعزز اليورو

استمرت خسائر الدولار الأميركي، اليوم الاثنين، حيث تراجع من أعلى مستوياته منذ العام 2003 مع هبوط عائدات سندات الخزانة الأميركية من ذروتها في الآونة الأخيرة.

وارتفعت العملة الأميركية بأكثر من 4% مقابل سلة من العملات، في أعقاب الفوز الصادم لدونالد ترمب في الانتخابات الأميركية، إذ يعتقد مستثمرون بأنه سيكون هناك توسع في السياسة المالية، وزيادة في معدلات التضخم ورفع أسعار الفائدة في ظل إدارة ترمب.

وبعد أن ارتفع لأعلى مستوى في 14 عاماً عند 102.5 يوم الخميس، نزل الدولار يوم الجمعة وواصل خسائره اليوم. وقد نزل مؤشر الدولار 0.7% إلى 100.82 بحلول الساعة 08:20 بتوقيت غرينتش، اقتداء بخسائر عائدات سندات الخزانة الأميركية لأجل عشرة أعوام.

وتراجعت العملة الأميركية 1.2% إلى 111.865 ين، بعد أن صعدت أكثر من 8% في أعقاب فوز ترمب، مسجلة أعلى مستوياتها في ثمانية أشهر مقابل العملة اليابانية.

وصعد اليورو 1.1% مقابل العملة الأميركية لأعلى مستوى في 11 يوماً عند 1.0686 دولار، مستفيداً من ضعف الدولار العام، كما لقي دعماً من فوز فرانسوا فيون بترشيح المحافظين لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة. (وكالات)

بورصة انفو : الموقع الرائد لأخبار الذهب , العملات , البورصات. مع تحليلات الدولار واليورو