تباين أسواق الأسهم الخليجية وبورصة الكويت تواصل تفوقها

تباينت أسواق الأسهم الخليجية يوم الأحد مع اقتراب البورصة السعودية من أدنى مستوياتها في ستة أسابيع بينما تراجعت سوق دبي بفعل جني للأرباح وواصلت بورصة الكويت أداءها المتفوق.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.1 في المئة. وجاءت تسعة أسهم من العشرة أسهم الأفضل أداء في السوق من قطاع التأمين حيث قفز سهم وفا للتأمين 9.1 في المئة متصدرا المكاسب.

وتزايد الاهتمام بالقطاع لأسباب من بينها تقارير لوسائل إعلام محلية في أواخر العام الماضي ذكرت أن المملكة تدرس إمكانية إدخال أنشطة الحج والعمرة في نظام للتأمين الصحي الإجباري.

وارتفع سهم المراعي 0.4 في المئة بعدما سجلت أكبر شركة لمنتجات الألبان في منطقة الخليج زيادة واحدا في المئة في صافي ربح الربع الأخير من العام الماضي إلى 488.5 مليون ريال (130 مليون دولار) متوافقة تقريبا مع توقعات المحللين. وارتفعت المبيعات بشكل طفيف مع انخفاض تكلفتها.

وسجل بنك الجزيرة وهو أول مصرف يعلن نتائجه المالية الفصلية في المملكة هبوطا بلغ 4.4 في المئة في صافي ربح الربع الأخير من 2016 إلى 152 مليون ريال مشيرا إلى ارتفاع مخصصات تغطية خسائر القروض.

وأغلق سهم بنك الجزيرة مرتفعا 0.4 في المئة بعدما تراجع في معظم الجلسة.

لكن أسهم بعض البنوك الأخرى انخفضت مع هبوط سهم بنك ساب 1.4 في المئة.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية مسجلا مستوى إغلاقا قياسيا جديدا في حجم تعاملات جيد. وصعد المؤشر 56 في المئة منذ تعويم الجنيه المصري في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني.

وقفز سهم العربية للأسمنت بالحد الأقصى اليومي عشرة في المئة للجلسة الثالثة على التوالي إلى 9.91 جنيه مصري.

وقال محللون إن سهم الشركة يتم تداوله بخصم عن قيمته العادلة وإن هناك مزيدا من إمكانات الصعود نظرا لتحسن العوامل الأساسية للقطاع والزيادة المتوقعة في الأسعار.

وتراجع سهم البنك الوطني العماني 1.2 في المئة بعدما سجل المصرف هبوطا بلغ 19.9 في المئة في صافي ربح الربع الأخير من العام الماضي عند الحد الأدنى لتوقعات المحللين.

وارتفع مؤشر سوق الكويت 1.9 في المئة مع صعود سهمي أجيليتي – أكبر شركة للخدمات اللوجستية في منطقة الخليج – وبنك الكويت الوطني ثلاثة في المئة لكل منهما.

وصعد المؤشر 8.2 في المئة منذ بداية العام محققا أداء أفضل من المنطقة بعد فترة طويلة من الأداء الضعيف.

وانخفض مؤشر سوق دبي 1.1 في المئة في أكبر هبوط له في يوم واحد خلال شهر متراجعا من أعلى مستوياته في 15 شهرا الذي سجله الأسبوع الماضي.

وهبط سهم دريك آند سكل انترناشونال للمقاولات 3.6 في المئة وسهم أملاك للتمويل 2.2 في المئة.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1 في المئة.

لكن سهم العالمية لزراعة الأسماك (أسماك) قفز 6.9 في المئة بعدما أشارت مدونة إلى أن مستثمرا معروفا من أبوظبي اشترى حصة استراتيجية في الشركة. إلا أن متحدثا باسم أسماك نفى ذلك في اتصال مع رويترز وقال إن الشركة أخطرت أيضا بورصة أبوظبي بعدم صحة ذلك.