النفط يرتفع 2% قبل اجتماع للمنتجين

ارتفعت أسعار النفط أكثر من اثنين بالمئة يوم الجمعة بفضل توقعات بأن اجتماعا لكبار منتجي النفط في العالم سيظهر التزامهم باتفاق عالمي لخفض الإنتاج عندما يُعقد مطلع الأسبوع المقبل لكن زيادة أنشطة الحفر في الولايات المتحدة كبحت المكاسب.

وقال محمد باركيندو الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لرويترز إن اجتماعا سيُعقد في مطلع الأسبوع المقبل في فيينا يضم أعضاء المنظمة وبعض المنتجين من خارجها بما في ذلك روسيا سيتبنى آلية لمراقبة الامتثال للتحقق من التزام المنتجين باتفاق خفض الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل يوميا.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إنه تم سحب 1.5 مليون برميل يوميا بالفعل من السوق.

وأنهى خام القياس العالمي مزيج برنت الجلسة مرتفعا 1.33 دولار أو ما يعادل 2.5 بالمئة إلى 55.49 دولار للبرميل بينما أنهت عقود الخام الأمريكي للتسليم في فبراير شباط التعاملات مرتفعة 1.05 دولار أو اثنين بالمئة إلى 52.42 دولار للبرميل.

وتقلصت المكاسب بعد بيانات شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة التي أظهرت أن شركات الحفر الأمريكية أضافت في الأسبوع الأخير أكبر عدد من منصات الحفر الجديد في نحو أربع سنوات.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الخميس إن مخزونات النفط الخام بالولايات المتحدة ارتفعت على غير المتوقع بمقدار 2.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 13 يناير كانون الثاني في حين أظهرت البيانات ارتفاعا أكبر بكثير من المتوقع في مخزونات البنزين:

,öhghj: