الاسترليني: تراجعه تصحيحي. لقاء ماي ترمب مؤثر. محطة تقنية نتطلع اليها.

بالمنظور التقني نشهد كسرا لخط ترند صعودي عامل منذ اواسط الشهرالحالي وهذا تطور سلبي بالمدى القريب. بالطبع ليس هذا كافيا لرسم سيناريوهات تراجعية نبقى حتى الان مستبعدين لها.
محطة دفاعية حول ال 1.2540 وفقدانها ان حدث سيجعل من ال 1.2460 محطا للانظار. هنا من حيث المبدأ نبدأ بالتفكير بفتح عمليات شراء فيما لو ان التطورات بيانيا وسياسيا لم تعاكس ذلك.
تجدر الاشارة الى اللقاء الذي سيجمع اليوم في البيت الابيض الرئيس الاميركي ترمب ورئيسة الوزراء البريطانية ماي.
اللقاء من المنتظر ان تكون نتائجه مهمة ومؤثرة ونستبعد الخروج من اللقاء وقد دخلت طوارئ سلبية على العلاقات الاميركية البريطانية التاريخية. باعتقادنا ان التصريحات الايجابية – ان صدرت – ستشكل نفحة امل وتفاؤل للاقتصاد البريطاني الذي يواجه مرحلة صعبة بفعل قرار الخروج من الاتحاد الاوروبي. لا شك بان تصريحات ماي الاخيرة التي تضمنت اشارة الى البحث عن شركاء جدد انما تعتبر موجهة الى الاميركيين الذين يُعتبرون مركب النجاة الاول والتقليدي لشركائهم البريطانيين. هل تنجح كريستينا ماي في تذليل عقبة ترمب الانعزالية فتعود خالية اليدين؟ ام تراها تحمل معها هدية تخصص بها وتكسر جفاء وتصلب امبراطور اميركا تجاه العالم؟ الجواب لن يتأخر.