بريطانيا ستلتزم بقواعد الاتحاد الأوروبي مع تعزيز علاقاتها التجارية في العالم

قال وزير المالية البريطاني فيليب هاموند يوم الجمعة إن بلاده ستمتثل لالتزاماتها بموجب معاهدات الاتحاد الأوروبي في حين تسعى لتعزيز علاقاتها التجارية مع شركائها في العالم.

ومن المقرر أن تلتقي رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في وقت لاحق يوم الجمعة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سعيا لتعزيز العلاقات التجارية مع الولايات المتحدة في الوقت الذي تستعد فيه بريطانيا لبدء محادثات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وقال هاموند للصحفيين لدى وصوله إلى اجتماع لوزراء مالية دول الاتحاد الأوروبي في بروكسل “بالطبع نريد توطيد علاقاتنا التجارية مع شركائنا التجاريين في أنحاء العالم وهم كثيرون جدا. لكننا حريصون جدا على التزاماتنا بموجب المعاهدة وسنلتزم بها تماما.”

وأضاف أن بريطانيا “مازالت عضوا منخرطا بالكامل في الاتحاد الأوروبي.”

وتابع “سنواصل الالتزام بقواعد ولوائح وقوانين الاتحاد الأوروبي طالما أننا من الأعضاء.”
الاسترليني يراوح حول ال 1.2550 بانتظار حدثي اليوم : البيانات الاميركية ولقاء ترمب ماي.