نقاط مهمة اوردها دراجي في كلمة له اليوم.

دراجي يتحدث امام البرلمان ويقول ان الضغوط التضخمية تبقى ضعيفة.
الدعم من السياسة المالية للحكومات يحتاجها الاقتصاد.
اعضاء المركزي جاهزون لزيادة التيسير الكمي كما وزمنا.
وجود براهين على ان الانكماش لا خطر منه. وان التضخم سيبدأ بالارتفاع في السنوات القادمة.