مجلس اللوردات البريطاني يناقش مشروع القانون حول بريكست

يبدأ مجلس اللوردات البريطاني مناقشة مشروع القانون حول بدء اجراءات خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الاوروبي، في خطوة يفترض الا تعرقل النص الذي اقره مجلس النواب لكنها قد تؤثر على البرنامج الزمني للحكومة.
وبعد موافقة مجلس العموم ب494 صوتا مقابل 122 في التاسع من شباط، بات الآن على مجلس اللوردات حيث يشكل المحافظون اقلية، مناقشة النص الاثنين والثلاثاء ثم يومين آخرين الاسبوع المقبل ثم اجراء قراءة ثالثة في السابع من آذار.
ودعت وزيرة العدل البريطانية ليز تراس اعضاء مجلس اللوردات الى “الاعتراف بارادة الشعب” البريطاني الذي صوت بنسبة 52% على خروج بلده من الاتحاد الاوروبي في 23 حزيران 2016.
وتأمل الحكومة في ان يقر مجلس اللوردات النص بدون تغيير لتجنب عودته الى مجلس النواب. وهذا سيسمح لماي تفعيل المادة 50 من اتفاقية لشبونة ربما خلال المجلس الاوروبي المقرر انعقاده في التاسع والعاشر من آذار في بروكسل.