الذهب: عجز امام ال 1250.. ولكن الى متى؟

الارتفاع الحاد منذ ديسمبر العام الماضي اعقبته حركة تصحيح اذ تبين ان ال 1250 صعبة الاختراق. التصحيح يعني استراحة. هل تعقب هذه الاستراحة مقدرة على الاختراق؟

ان حصل فبذلك تتفعل اشارة شراء باتجاه ال 1275 وربما ال 1300.
صمود ال 1220 يبقي هذا الخيار قوي الاحتمال. والا فالعودة على ال 1200 حيث ينتظر الكثيرون للقفز الى السوق مجددا. من هنا سيكون الممكن بسهولة اكثر معاودة مهاجمة ال 1250 والنجاح باختراقها.
قرار العمل وتحديد محطة الدخول بالسوق تبقى طبعا هي القرار الادق والكثر اهمية.

اساسيا يبقى الدولار هو الاكثر تاثيرا على السوق حاليا بتراجعه او ارتفاعه طالما ان التداول على الذهب هو بالدولار.
تجدر الاشارة الى ان مقاس ارتفاع السلعة او تراجعها هو على ارتباط وثيق بالعملة المعتمدة لشرائها او بيعها.
مؤشر الاسهم الاميركية ” اس اند بي 500 ” على سبيل المثال، سجل ارتفاعا منذ العام 2000 والى الان مقداره +56% ان قيست قيمته بالدولار. فيما لو اعتمدت هذه القيمة بالذهب فهو سجل تراجعا مقداره -63%، وان اعتمد تقييمه على الفرنك السويسري فهو سجل تراجعا مقداره -2%.
طبعا في تحليلاتنا نعتمد القيمة بالدولار ومن هنا وجوب الالتفات دوما الى العوامل المؤثرة على الاخير لتأثيرها على وجهة سوق المعدن الاصفر .
الانتباه الى موعد صدور محضر اجتماع الفدرالي مساء اليوم. استفادة الدولار منه – ان حدثت –  قد توفر فرصة شراء للذهب…

مقاومات  1.250+1.275+1.300

دفاعات  1.200+1.175+1.160