اوروبيا يطغى تأثير الانتخابات الفرنسية. اميركيا بانتظار محضر اجتماع الفدرالي.

وول ستريت من تقدم الى آخر، ودون توقف. مؤشرات الفيوتشر الصباحية تبقى على مستويات الاغلاق القياسية. نتائج شركات التجزئة التي صدرت مؤخرا وفي طليعتها ” وول مارت ” وفرت اجواء تفاؤلية، ان هي اضيفت الى الايجابيات الناتجة عن مخططات ترمب الانمائية، تبقي الاجواء العامة حاليا تفاؤلية، وتؤخر حالة التصحيح التي ينتظرها الكثيرون برد فعل طبيعي على التشبع الشرائي للاسهم…
رئيس المركزي الياباني كورودا يستبعد تخفيضا اضافيا للفائدة في المساحة السلبية. الين يوقف تراجعه في الساعات الاسيوية. النيكاي على خطى السوق الاميركي.
عضو الفدرالي الاميركي “ميستر” تبرز الايجابيات المتحققة في سوق العمل الاميركي. ايضا التضخم يعطي اشارات ايجابية لا باس بها، تقول. هذا يريح الدولار في وقت تعاني فيه العملة الاوروبية بشدة. تصريحات “ميستر” التي جاءت في ساعات التداول الاسيوي اضيفت الى اخرى مماثلة كان قد ادلى بها زميلها “هاركر” بالامس،  ولم يستبعد اتخاذ قرار رفع الفائدة في اجتماع الفدرالي القادم في شهر مارس.
محضر اجتماع الفدرالي الاخير الذي سيصدر مساء اليوم سيوفر على الارجح مادة جديدة اكثر وضوحا للرهانات على موعد رفع الفائدة، من حيث اتضاح موقف كافة الاعضاء في الاجتماع الماضي. النظرة اليه تبقى تفاؤلية.
اليورو من جهته  يعاني من الوضع السياسي المتردي في اوروبا. المستشارة الالمانية ميركل تتراجع في استقصاءات الراي في وقت تتقدم المرشحة الفرنسية اليمينية لوبن في فرنسا. هذا غير مريح لمستقبل اوروبا ومثير لحالة قلق على عملتها الموحدة التي تتراجع مقابل سائر العملات.. البيانات الايجابية التي صدرت بالامس لم تؤشر الى فائدة جناها اليورو منها. البيانات المنتظرة اليوم لا يبدو ايضا انها ستكون في وضع يسمح بان تؤثر ايجابا.
مؤشر ” اي ف و ” الالماني منتظر على استقرار حول ال 109.5 نقطة. تراجع طفيف لن يكون مفاجئا بعد الارتفاعات السابقة بخاصة واننا في اجواء الانتخابات المقلقة اوروبيا. وبهذا نكون امام استبعاد حدوث معطيات بيانية جديدة تكون داعمة لليورو في الساعات القادمة…!