اليورو: الارتياح المستجد لا يزال مفعوله ظاهرا، ولكن ماذا يقول هامش السندات اليوم؟.

الحركة الصعودية لا زالت تحتفظ بنبضها واستهداف ال 1.0800 ولاحقا ال 1.0830/25 خيار وارد.
تحرر اليورو من بعض الاثقال السياسية لا زال يعمل في صالحه. ايضا تصريحات نوفوتني بالامس حول خيار رفع فائدة الايداع عامل مؤثر من المستبعد ان يزول بالسرعة العادية.
العودة دون ال 1.0700 ينهي التوجه الحالي ويبدل الحكم الايجابية

محطة دفاعية على ال 1.0750/45 وثم ال 1.0730 وال 0715/00.

++++++++

من جهة اخرى لا بد من التنبه الى مؤشر بالغ الاهمية في هذه المرحلة وهو يتمثل بهامش عوائد السندات الالمانية الفرنسية الايطالية.
هامش السندات الالمانية الايطالية يميل الى انهاء الاسبوع على ارتفاع قياسا على الاسبوع الماضي، وبالرغم من الايجابية الكبيرة التي تمثلت بفوز يمين الوسط في هولندا. هامش العشر سنوات على 1.92 من 1.855 نهاية الاسبوع الماضي.

هامش الالمانية الفرنسية هي ظهيرة اليوم على ال 0.648 من 0.627 للاسبوع الماضي.

الصورة هذه قد تكون محذرة بالنسبة لامكانية اليورو بمتابعة ارتفاعاته في الساعات القادمة ( المدى القريب )  بانتظار مستجدات الاسبوع القادم ما لم يستجد دوافع مغيّرة للواقع هذا.
وماذا عن وجهة السندات الاوروبية ( يورو بوند ) بالمدى الابعد؟
الصورة التقنية لليورو بوند  تبدو مشجعة بالنسبة لليورو استنادا الى صورة الراس والكتفين التي باتت على وشك الاكتمال، وان تم كسر خط الرقبة فلا استبعاد لتراجعات جديدة تنعكس دعما لليورو بالمدى المتوسط….