الاسترليني استفاد من بيانات التضخم ولكن العين على محادثات البركسيت.

الاسترليني استفاد من بيانات التضخم التي صدرت اليوم في بريطانيا.  نسبة ال 2.3% بالنسبة السنوية نتيجة جيدة والمتوقع لها كان يقتصر على ال 2.1 ارتفاعا من 1.8% وهذا للمرة الاولى منذ العام 2013.

تجاوز الاسترليني لل 1.2410 والثبات فوقها اشارة ايجابية ولكن لا بد من البقاء على حذر تجاه السوق بفعل مؤثرات طلب الحكومة البريطانية تفعيل المحادثات مع بروكسل للخروج من الاتحاد الاوروبي.
محطتا مقاومة على ال 1.2470 وال 1.2500.

دفاعات على ال 1.2430 و 2390 و 2330.

على هذا الصعيد نذكر ان الزعماء الاوروبيون سيعقدون قمة خاصة للبحث في هذا الشأن في 27/29 الشهر القادم ( مصحح ) .