جو تصالحي اوروبي بريطاني انعكس على الاسترليني

 إشارة في السوق إلى تقارير ذكرت أن الاتحاد الأوروبي من المرجح أن يتبنى موقفا تصالحيا في رده على طلب بريطانيا الرسمي للخروج من الاتحاد.

هذا ما جعل الجنيه الاسترليني يرتفع  إلى 1.2460 دولار بحلول الساعة 11.40 بتوقيت جرينتش بعد أن سجل أدنى مستوى في ثمانية أيام عند 1.2377 دولار في وقت سابق مرتفعا نحو نصف سنت عن سعره قبل عشر دقائق من هذه القراءة.

وتخلي المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني عن بعض المكاسب التي حققها في وقت سابق مع تعافي الجنيه الاسترليني ليظل دون تغيير يذكر عن الجلسة السابقة. وظلت الأسهم المتوسطة الأكثر انكشافا على السوق المحلية دون تغير يذكر.

وأظهرت بيانات نشرت الساعة 08.30 بتوقيت جرينتش أن اقتراض المستهلكين البريطانيين تباطأ بأقل من المتوقع في فبراير شباط على الرغم من أن الموافقات على الرهون العقارية التي جاءت أضعف من المتوقع عززت الإشارات المتباينة في الآونة الأخيرة من بيانات الأسر قبيل الانفصال البريطاني