اليورو: يحتاج الى الكثير لاستعادة المبادرة / تحديث 13.04.17.

Apr 13, 2017 @ 05:39

الدولار ينخفض. ارتفاعات اليورو جاءت نتيجة لذلك. هي مقابل الدولار فقط وبفعل تطور مفاجئ تمثل بتدخل الرئيس الاميركي كلاميا في السوق، من اجل اضعاف الدولار، فنجح بجعل السوق يتجاوب، ويخشى ضغوطا مستقبلية من البيت الابيض على الفدرالي، فيصمت الذين ينادون برفع حاد للفائدة.
ارتفاعات اليورو على رغم سرعتها وحدّتها وحتى ولو انها حسّنت الصورة التقنية، الا انها لم تنقل العملة الاوروبية الى دائرة القوة المبشرة بموثوقية تغيير الوجهة. الانتكاسة تبقى واردة ولو بعد حين ما لم تظهر معطيات اوروبية ايجابية مساعدة.
ال 1.0680/1.0700 تصمد وتصد حتى الان بقوة. تصور تجاوزها بالمدى القريب صعب دون معطيات مستجدة تقوي اليورو او تضغط على الدولار اضافيا. محطات تالية على ال 0740 وال 0800
بانتظار بيانات التضخم الاميركية التي تظهر اليوم بشق اسعار المنتجين وغدا اسعار المستهلكين. هذا موعد قد يكون له التاثير الملحوظ.
تراجعات لليورو ستصطدم بدفاعات على ال 1.0630 و 0600/590 و 0570 التي ان سقطت فهذا سيعني دورة تراجع جديدة قد تكون ال 0500 هدفا لها.

+++++++++++++

Apr 12, 2017 @ 14:41

الطريق الصعودي لا نراها مقفلة بالمدى القريب. التوجه نحو ال 1.0650/70 وارد قبل تحقيق تراجع جديد باتجاه ال 1.0550 وربما ال 1.0500.
السلبيات الضاغطة لم تنتف بعد والبيع عند كل ارتفاع يبقى هو السيناريو المفضل.

+++++++++++++++++++

Apr 10, 2017 @ 14:15

ساعات التداول الاوروبي لم تنجح اليوم في اعتاق اليورو من الضغوط التي يتعرض لها. دخول الاميركيين الى السوق ترافق مع محاولة ارتفاع لا تزال تواجه مقاومة صلبة على ال 1.0600 والتي ان هي انهارت فال  1.0610/15 وثم ال 0630 بالانتظار.
حتى يمكن الارتياح الى تراجع الضغوط التراجعية لا بد من حالة استقرار فوق ال 1.0630والتي من الصعب ان تتكون قبل الاستماع الى جانيت يلين مساء اليوم. ان هي اعطت ملاحظات تشاؤمية وبردت الرهانات على ارتفاعات حادة للفائدة فمن الممكن ان نشهد تصحيحا لليورو، لا نرى بكل الاحوال انه سيكون قويا.
الصعوبات السياسية التي تواجهها اوروبا ستبقى عامل ضغط بالمدى القريب ولربما حتى انجلاء الصورة بالنسبة للانتخابات الفرنسية.
كلمة مريحة سمعها السوق من ماريو دراجي مفادها ان المعطيات الاقتصادية تبقى جيدة بالرغم من المخاطر السياسية لكن الوضع بحاجة لسماع كلام اميركي قبل تحديد الوجهة بشكل حاسم والتي تبقى حتى الان مخاطر التراجع طاغية عليها.
ملفت تعليق لوكالة التصنيف الائتماني ” اس اند بي ” اذ تقول ان تصنيف منطقة اليورو قد يشهد تخفيضا ان بدت مفاوضات الخروج مع برطانيا صعبة.
الارتفاعات نعتبرها اذا مناسبات بيع مع عدم اهمال موعد كلام رئيسة الفدرالي ال 20.10جمت.