هبوط الهب بفعل عوامل سياسية وتحرر الاسواق من المخاطر.

هبط الذهب بما يزيد عن واحد في المئة يوم الإثنين مع ارتياح الأسواق لفوز المرشح الوسطي إيمانويل ماكرون في الجولة الأولى لإنتخابات الرئاسة الفرنسية لكن الأسعار قلصت خسائرها مع تراجع عوائد سندات الخزانة الأمريكية من مستوياتها المرتفعة.

وخطا ماكرون خطوة كبيرة صوب رئاسة فرنسا يوم الأحد بفوزه في الجولة الأولى للانتخابات وتظهر أحدث استطلاعات الرأي أنه الأوفر حظا لهزيمة مرشحة أقصى اليمين مارين لوبان في الجولة النهائية.

وتراجع سعر الذهب في السوق الفورية 0.62 بالمئة إلى 1276.00 دولارا للأوقية (الأونصة) في أواخر التعاملات في السوق الأمريكي بعدما لامس أدنى مستوياته في نحو أسبوعين عند 1265.90 دولار.

وانخفضت العقود الآجلة للذهب 0.9 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1277.50 دولار للأوقية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى تراجع سعر الفضة في المعاملات الفورية 0.06 بالمئة إلى 17.89 دولار للأوقية بعدما لامس أدنى مستوياته في شهر عند 17.65 دولار.

وهبط البلاتين 1.13 بالمئة إلى 959.50 دولار للأوقية في حين ارتفع البلاديوم 0.44 بالمئة إلى 795.00 دولارا للأوقية.

هذا وقد اظهرت بيانات من صندوق النقد الدولي:

* روسيا الاتحادية زادت حيازاتها من الذهب في مارس آذار 2017 بمقدار 24.7 طن لتصل إلى 1680 طنا في مارس آذار.

* قازاخستان رفعت احتياطياتها من الذهب 3.8 طن إلى 267.7 طن في مارس آذار.

* تركيا زادت حيازاتها من الذهب بمقدار 14.8 طن إلى 427.85 طن في مارس آذار.

* الأردن خفض احتياطياته من الذهب بمقدار 3.4 طن إلى 40.4 طن في فبراير شباط 2017.

* قازاخستان عدلت أرقام فبراير شباط بالرفع بمقدار 4.0 أطنان إلى 263.9 طن