أسواق الأسهم العربية ترتفع والسعودية تصعد بدعم نتائج جرير

شهدت أسهم الشركات التي حققت نتائج فصلية أعلى من التوقعات أداء متفوقا يوم الثلاثاء مع صعود سهم جرير لبيع الأدوات المكتبية والإلكترونيات مما ساهم في تحسن المعنويات بسوق الأسهم السعودية.

وارتفعت أسواق الأسهم في منطقة الشرق الأوسط بشكل متواضع في معاملات هزيلة.

وقفز سهم جرير ستة بالمئة إلى 141 ريالا في أنشط تداول له خلال أسبوعين بعدما حققت الشركة زيادة 26.5 بالمئة في صافي ربح الربع الأول من العام متجاوزة توقعات المحللين.

وأوصى مجلس إدارة جرير بتوزيع 2.2 ريال للسهم عن الربع الأول ارتفاعا من 1.75 ريال للسهم في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وزادت إيرادات الشركة 20.3 بالمئة في الربع الأول بفضل ارتفاع المبيعات من أجهزة الهواتف الذكية والأدوات المدرسية.

ومن المتوقع أن يتحسن إنفاق المستهلكين في المملكة مع إعادة بدلات موظفي الحكومة التي ألغيت العام الماضي. وتلك أنباء جيدة لشركات مثل جرير رغم تداول أسهمها بعلاوة طفيفة فوق أسهم شركات التجزئة الأخرى من حيث نسبة السعر إلى الأرباح المتوقعة.

وعلى سبيل المثال، تقيم الأهلي المالية سهم جرير عند “زيادة الوزن النسبي” محددة سعره المستهدف عند 142.6 ريال وذلك بناء على تداوله عند 16.3 مثل من حيث نسبة السعر إلى الربح المتوقع مقارنة مع 15 مثلا لأسهم شركات التجزئة الأخرى.

وامتدت المعنويات الإيجابية إلى أسهم أخرى مرتبطة بالاستهلاك المحلي مع صعود سهم المتحدة للإلكترونيات، منافسة جرير، 3.3 بالمئة. وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.8 بالمئة.

وارتفع سهم أسواق عبد الله العثيم لمتاجر السوبرماركت واحدا بالمئة بعدما سجلت الشركة زيادة 29 بالمئة في صافي الربح بفضل نمو المبيعات في الفروع القائمة وفتح فروع جديدة.

وزاد مؤشر سوق دبي 0.5 بالمئة مع صعود سهم سوق دبي المالي، البورصة الوحيدة المدرجة في الخليج، 1.7 بالمئة بعدما قفز صافي ربح الربع الأول بنحو الخمس.

وفي أبوظبي ارتفع سهم الدار العقارية، أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة في الإمارة، 1.8 بالمئة بعدما جاء صافي ربح الشركة العائد للمساهمين في الربع الأول عند سقف توقعات المحللين رغم تراجعه قليلا عن العام الماضي. وصعد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1 بالمئة.

وزاد مؤشر بورصة قطر 0.1 بالمئة مع صعود نصف الأسهم. وعوضت الأسهم المتأثرة بالنفط بعض الخسائر التي منيت بها في الأيام الماضية مع ارتفاع سهم الخليج الدولية للخدمات 0.5 بالمئة.

مصر

ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.8 بالمئة إلى 12934 نقطة مع صعود حجم التداول متجاوزا متوسط عشرة أيام مما يشير إلى تدفقات مالية جديدة على السوق بعد فترة من الهدوء.

وقفز سهم مجموعة طلعت مصطفى للتطوير العقاري أربعة بالمئة بينما ارتفع سهم بالم هيلز للتعمير 3.6 بالمئة.

ولم تعلن الشركتان بعد النتائج المالية للربع الأول لكن بالم هيلز قالت الشهر الماضي إن مبيعات الوحدات الجديدة في الأشهر الثلاثة حتى 31 مارس آذار زادت 58 بالمئة عنها قبل عام.

وقال محللون لدى نعيم للوساطة إنهم يتوقعون أن تظل المبيعات قوية بالقطاع العقاري عموما في مصر لكنهم حذروا من أن هوامش الأرباح ربما تنخفض مع ارتفاع التكلفة وتباطؤ أعمال البناء.
وكالات.