اضطرابات سياسية اميركية تلقي ظلها على السوق. بيانات نهاية الاسبوع قد تخفف المخاوف.

مصادر مسؤولة في المركزي الاوروبي لا تزال تؤكد بعد كلام رئيسه مؤخرا ان الوقت لم يحن بعد لتطبيع السياسة النقدية الاوروبية. دراجي كان قد التزم بالموقف المعلن اثر اجتماع المركزي