الدائرة تضيق حول ترمب والخطر يكبر. الدولار في تراجعات مستمرة.

الدائرة تضيق حول دونالد ترمب والخطر يزداد بفعل اتهامات متزايدة له . آخر الاتهامات ما ذكرته النيويورك تايمز من معلومات بكونه طلب من رئيس ال ” اف بي اي ”  المقال جيمس كوماي  ان يصرف النظر عن التحقيقات التي يجريها بخصوص مستشار الامن القومي السابق فلين. الكونجرس يتحرك ويطلب التسجيلات والمدونات التي سيحصل عليها في مهلة تمتد الى ال 24 من الشهر الجاري.
التطورات هذه تضغط اضافيا على الدولار الذي يتراجع باستمرار ويدفع اليورو فوق ال 1.1100 في ظل صمت واضح  من اعضاء المركزي الاوروبي.
الفرنك السويسري من ابرز المستفيدين من الحدث ايضا والذهب لم يكن غائبا فالطلب ازداد عليه طلبا للملاذات الامنة.

الاسهم اليابانية شهدت ضغوطا بفعل تراجع الدولار وارتفاع الين. الاسهم الاوروبية منتظر ان تبدأ عملها على تراجع في ظل خشية كبيرة بان نشهد تراجعات في وول ستريت على خلفية زوال كل الامال الاقتصادية التي نشات مع انتخاب ترمب ووعوده بالاصلاحات الضريبية واطلاق مشاريع الانماء.. هذا ما لم تظهر بوادر تخفيف للازمة وانفراج للمخاطر المحيطة بالرئيس الذي قد تصل الامور به الى خطر المطالبة باستقالته على غرار ما حدث ابان فضيحة ووترغيت مع الرئيس نيكسون.
البيت الابيض قال ان الرئيس سيعقد مؤتمرا صحافيا غدا الخميس وثمة من يبقي باب الامل مفتوحا في اوساط الحزب الجمهوري على خلفية احتمالات ان يكون الرئيس قد تمنى على جيمس كوماي ان يتغاضى عن التحقيق لا ان يكون قد امره.
كل هذا يعني ان السياسة عادت لتتحكم بمسيرة الاسواق في ظل صعوبة تقدير المفاجآت القادمة ما يوجب التحوط لها…
على صعيد البيانات الاقتصادية تصدر اليوم بيانات سوق العمل البريطاني ال 08:30 جمت. من اوروبا تصدر بيانات التضخم بالقراءة النهائية ال 09:00 جمت والتوقعات لها مستقرة والمفاجىت فيها مستبعدة.