الاسترليني استفاد من مبيعات التجزئة.

بانات التجزئة البرطانية مهدت للاسترليني طريقا صعوديا تجاوز بها ال 1.3000.
المبيعات حملت مفاجاة ايجابية على 2.3% من -1.8%.
ال 1.3100 مشروع هدف اولي للارتفاع وثمة رهانات على ارتفاعات بالمدى الابعد باتجاه ال 1.3500.
العائق المهم الذي قد يحول دون ذلك يبقى باعتقادنا تاكيد رئيس المركزي مؤخرا بانه عازم على التسامح مع ارتفاعات التضخم وعدم التعجيل برفع الفائدة لعدم الحاق الضرر بالاقتصاد في ظروف حساسة تمر بها البلاد.
حاليا نعتبر التراجعات حظوظ شراء. وصمود ال 1.3000 دليل ايجابي يمكن استثماره.