اليورو: مستفيد من ضعف الدولار بعد محضر اجتماع الفدرالي.

التقييم الغالب لمحتوى محضر اجتماع الفدرالي الاخير طغت عليه النظرة السلبية على خلفية التشكك بامكانية تتابع قرارات رفع الفائدة فيما لو صحت التوقعات واتخذ قراررفع لها في يونيو القادم.
ثمة خلاف في التوقعات اذ في حين يرى البعض حتمية رفع الفائدة في اجتماع 13 و 14 يونيو يرى اخرون احتمال صرف النظر عن هذه الخطوة وتاجيلها لان المحضر جاء متحفظا  والوضع السياسي غير مشجع بعد كما هو حال البيانات ايضا.

ارتفاعات اليورو في الساعات الماضية جاءت على خلفية ضعف الدولار متجاوزة تاكيدات ماريو دراجي بان المبررات لتعديل السياسة النقدية غير موجودة بعد. هذا ولكن السوق يتحسب ايضا للاجتماع القادم للمركزي حيث سنشهد تقييما جديدا للاقتصاد والتضخم.
الارتفاعات هذه تبدو عليها علائم التردد وانعدام الاقدام. العروض تبرز مع كل قمة جديدة وال 1.1270 تعتبر حاجز مقاوم صلب جدا في يوم تغيب فيه المواعيد المهمة وتغيب فيه ايضا قطاعات واسعة من الاسواق الاوروبية في ذكرى الصعود.
ال 1.1210/00 محطة دفاعية يمكن تصور صمودها ووجود طلب عليها فيما لو تم مقاسها في الساعات القليلة القادمة.
هل ننطلق مجددا باتجاه ال 1.1270 بهذه الحالة ان صحت النظرة بالسيناريو هذا؟
هذا نعتبره وارد بحظ لا بأس به.. والا فال 1.1160 يمكن مقاسها مرة جديدة قبل الارتفاع.

مقاومات 1,1270 + 1,1280 + 1,1300 + 1,1365

دفاعات  1,1210 + 1,1168 + 1,1160 + 1,1135