استطلاع جديد يؤدي الى تراجع جديد للاسترليني.

اعلنت صحيفة ذا تايمز أمس نقلا عن بحث أجراه معهد يوجوف لاستطلاعات الرأي ان حزب المحافظين بزعامة رئيسة الوزراء تيريزا ماي قد لا يحصل على أغلبية مطلقة في البرلمان خلال الانتخابات العامة التي ستجرى في الثامن من حزيران.
وخلافا لما تشير إليه سلسلة من استطلاعات الرأي بأن حزب المحافظين سيزيد أغلبيته فإن البحث الذي أجراه يوجوف أظهر أن الحزب قد يفقد 20 مقعدا من المقاعد التي يملكها وهي 330 مقعدا. وقالت الصحيفة إن حزب العمال المعارض قد يكسب ما يقرب من 30 مقعدا.
وأضافت الصحيفة أن ذلك قد يجعل المحافظين أقل 16 مقعدا من الأغلبية المطلقة التي يحتاجها كي يحكم بمفرده دون دعم من الأحزاب الأخرى وهي 326 مقعدا.
تراجع الاسترليني في الساعات القليلة الماضية جاء على خلفية هذا الاستطلاع الجديد.