هاموند: التجارة مع الاتحاد الأوروبي يجب أن تبقى كما هي حاليا

قال وزير المالية البريطاني فيليب هاموند يوم الأحد إنه ينبغي أن يستمر عمل المصدرين البريطانيين “كما هو حاليا قدر الإمكان” بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال هاموند لتلفزيون آي.تي.في مشيرا إلى المخاوف من تغير مفاجئ في العلاقات التجارية مع الاتحاد الأوروبي “جدول أعمالنا يوضح بجلاء… أننا سنبدأ محادثات في أقرب وقت ممكن بخصوص مراحل التنفيذ حتى تكون الأمور واضحة أمام الشركات والمستثمرين بأن الأمور لن تُترك لحافة هاوية.
واضاف:

إن بريطانيا تحتاج لعملية انتقالية سلسة عقب الانسحاب من الاتحاد الأوروبي لدعم الوظائف والاستثمار من خلال ضمان ترتيبات جمركية جديدة مع الاتحاد بما يحول دون أي تعطل للتجارة لأسباب بيروقراطية.

وقال هاموند إن الانسحاب من الاتحاد الأوروبي يعني الخروج من السوق الأوروبية الموحدة والاتحاد الجمركي.

وأضاف في مقابلة مع تلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية “حين أتحدث عن خروج من الاتحاد الأوروبي يدعم الوظائف البريطانية والاستثمارات البريطانية والشركات البريطانية فأنا أعني خروجا يتحاشى أي سقطات”.