الاسترليني يتراجع بفعل تدخل رئيس المركزي البريطاني كارني ويرتفع بفعل تدخل هالدان….// تحديث 21 يونيو.

Jun 21, 2017 @ 11:31

بخلاف ما كان متوقعا وبخلاف ما ادلى به يوم امس رئيس المركزي البريطاني كارني فقد طلع اليوم المسؤول في المركزي اندرو هالدان بتصريحات نارية اعادت الحياة للاسترليني.
ابرز م ا شدد عليه هو توقعه بكون التضخم قد شهد العمق ولا خشية من تراجعه. وهو اضاف رؤيته حيال برنامج الدعم الاقتصادي معتبرا انه يتوجب البدء بالعمل على انحساره قبل نهاية العام.
التحول بموقفه برره هالدان بان التاخير في رفع الفائدة يحمل مخاطر تفوق تلك التي قد يتسبب بها التعجيل برفعها. ( بهذا يكون قد ناقض موقف رئيس المركزي ليوم امس والتقى مع الاعضاء الذين صوتوا مؤخرا لصالح رفع الفائدة)
عن ال بركسيت قال ان الخطر لم يزُل وهو لا يزال قائما ولكنه اضاف الى انه مطمئن الى قوة النمو الاقتصادي.
التصريحات هذه اعادت الاسترليني الى مقاس مقاومة ال 1.2700 بعد ان كان قد سجل بتراجعه كسرا لل 1.2600.

—————

هل بات شراء الاسترليني ممكنا؟
انظر اقتراح الشراء في باب نصائح واقتراحات…

+++++++++

Jun 20, 2017 @ 07:52

التوجه الصعودي للاسترليني كان لا يزال راجحا بفعل التفاؤل على انهاء مسالة لانفصال مع الاتحاد الاوروبي على صورة لينة، ولكن تدخل رئيس المركزي البريطاني كارني اليوم وضع حدا لها.
كارني قال بصراحة لا تحتاج الى تفسير انه ليس الوقت بعد لرفع الفائدة.
هو وضع خطا عريضا تحت مستوى الاجور الضعيف ومخاطر تاثير الانفصال عن اوروبا على استهلاك الاسر البريطانية مبديا خشيته ايضا من المصاعب التي ستواجهها الشركات البريطانية جراء هذا الحدث الذي استحق الان بالفعل.
بهذا يكون تصويت ثلاثة اعضاء لصالح رفع الفائدة الاسبوع الماضي قد زال مفعوله بخاصة وان كريستين فوربس قد خرجت من اللجنة لينحسر العدد الى اثنين فقط.
للعلم فان رئيس المركزي كان قد ادلى صوته لصالح الفريق المناهض لرفع الفائدة وهو اليوم يقول ساخرا: سنرى قريبا كم ستكون نزهة البركست ممتعة بالنسبة للبحبوحة والاستهلاك. هذا وشدد على مراقبة دقيقة لتاثير حركة الاستهلاك على  التضخم لتتضح الصورة اكثر فاكثر.
الاسترليني يتراجع اذا دون ال 1.2700 من جديد وباتجاه خط دفاعي اول يتحدد على ال 1.2650/35.
المقاومة الاولى على ال 1.2690/2700.