الدولار يبحث عن اتجاه. اليورو ايضا. الاسترليني وجده.

اعضاء الفدرالي يتحدثون واحدا تلو الاخر. كلامهم يعتبر المصدر الوحيد الذي يمكن ان يسترشد السوق به بغياب البيانات الاقتصادية المؤثرة.. ولكنه لا يجد فيها المادة الدسمة الحاسمة..
جيمس بولارد كان بداية الاسبوع قد بدا مرتاحا لقرار رفع ثالث للفائدة هذا العام.
شارل ايفان فضل التروي وعدم التعجيل في رفع الفائدة ورؤية ارتفاعات للتضخم قبل اتخاذ الموقف النهائي.
كابلان من جهته تحدث عن تخفيض ميزانية الفدرالي مفضلا البدء بالعمل مع نهايات العام الحالي. عن تراجعات التضخم الاخيرة قال انه ينتظر المزيد من الوضوح لمعرفة ما اذا كانت الظاهرة مؤقتة وعابرة.. وبالانتظار يفضل التروي في الرهان على ارتفاع الفائدة..

اليوم الاربعاء لا مواعيد بيانية مهمة ومؤثرة يمكن التوقف عندها . مبيعات الشقق السكنية الاميركية لشهر مايو لن يكون موعدا حاسما وتقريريا اذ ان عدد المبيعات يراوح منذ الخريف الماضي حول ال 5.5 مليون وحدة شهريا. اليوم لن يختلف الامر جوهريا والتوقعات تراوح ايضا حول هذا العدد وكل تراجع محدود لن ينظر اليه نظرة تشاؤمية.
كل هذا التخبط يبقي الدولار في حالة المراوحة والبحث عن معطيات موثوقة للاستناد اليها في تقرير الوجهة القادمة. اليورو من جهته لا يبدو بوضع افضل من حيث وضوح الرؤية والتراجعات تواجه محطتين دفاعيتين على ال 1.1110/15 وثم ال 1.1070/75.

حدث الاسبوع الابرز طال الاسترليني وكان من بريطانيا. رئيس المركزي مارك كارني قلل من اهمية مطالبة ثلاثة اعضاء في المركزي برفع الفائدة مشيرا الى ان الوضع الاقتصادي والاستحقاق القادم بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي لا يحتمل الحديث الان عن رفع للفائدة. اليوم يتحدث عضو المركزي ” هالدان” بدوره ومن المرتقب ان يشدد في كلمته ايضا على ذات الفكرة ويبرز ذات التوجه معتبرا ان الوقت ليس وقت رفع للفائدة. هل يتضرر الاسترليني اضافيا من الحدث؟ لربما تكون ال 1.2500 للاسترليني مقابل الدولارمحط انظار لهدف قادم بهذه الحالة وحيث يتم تكوين قاعدة انطلاق جديد تماشيا مع مفاوضات اوروبية بريطانية سهلة وميسرة.
هل تتماشى هذه النظرة مع توقعات ارتفاع لليورو مقابل الاسترليني باتجاه ال 0.9000؟ الاساسيات التي سبق ايرادها لا تعارض هذا الكلام ولكن التقنيات هنا غير مشجعة وقد تحول دون تحقيق مثل هذا الهدف.
تبقى الاشارة الى اجتماع المركزي النيوزلندي اليوم ولا توقعات لتعديل نسبة الفائدة من على المستوى الحالي 1.75% ولكن سيكون من المفيد ااطلاع على محتوى البيان الصادر عن المجتمعين قبل التموضع بيعا للدولار النيوزلندي.