السوق يصغي لجانيت يلين في اليوم التالي واليورو حول ال 1.1400.

اليورو يبقي علي مقربه من دعم 1.1385 لكنه لا يظهر ميلا تراجعيا جديدا في الوقت الراهن ، في حين ان جانيت يلين لم تزد الكثير على افادة يوم امس في مداخلتها الجديدة اليوم امام مجلس الشيوخ الاميركي.
والواقعانها تكررقراءة بيان الامس وتدور الاسئلة والاجوبة في نفس الفلك ايضا مركزة على التضخم.
وأشارت إلى انها لا تعتقد ان الاقتصاد مسؤول عن انخفاض التضخم ، مستشهده ببعض القطاعات المعينة التي كانت أسعارها منخفضه جدا ، وأضافت انه لا يزال بإمكانها الاستمرار ، ولكن من السابق لأوانه القول بان الاتجاه لن يصل إلى الهدف على ال 2%
عن النمو قالت انه سيكون تحديا فعليا للولايات المتحدة ان يبلغ النمو فيها ال 3% في السنوات القادمة.
الخطاب لا يؤثر علي الفوركس ، تقديرات المراقبين ان يبدأ الفدرالي بتخفيض ميزانيته في شهر سبتمبر القادم,,
مع اليورو/الدولار الذي لا يزال يتردد في مسساحة من 1.1385/1.1388 ، ولكن تتطور بالقرب من الدعم المتشكل هذا الصباح.
الانتباه إلى كسر محتمل من شانه ان يمهد الطريق نحو 1.1350 ، 1.1330 و 1.1300.
في الارتفاع ، سيكون من الضروري كسر أكثر من 1.1450/60 لاحياء الاتجاه نحو 1.1488 ، 1.1500 ، ثم 1.1550 و 1.1600 أعلاه.