سلبيات في البيانات الاميركية. تراجع مؤشر الاسعار.

البيانات الاميركية ليست على ما كان السوق يقدر ويتمنى لها من ايجابية.
الاشد اقلاقا فيها تراجع الاسعار وعبرها التضخم الى 1.0% من 1.3% وهذا بالرغم من ارتفاع نسبة الناتج المحلي الاجمالي الى 2.6%.
الدولار تضرر برد الفعل الاولي. ولكن الحكم المجمل باعتقادنا ان النتائج ليست كارثية..