النفط يرتفع لأعلى مستوى في شهرين مع تراجع المخزونات الأمريكية

ارتفع النفط لأعلى مستوى في شهرين يوم الاثنين، بدعم من تراجع المخزونات الأمريكية والتهديد بفرض عقوبات على فنزويلا العضو في منظمة أوبك.

وقفزت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي فوق 50 دولارا للبرميل لفترة وجيزة يوم الاثنين وبحلول الساعة 0654 بتوقيت جرينتش بلغت 49.97 دولار للبرميل، لتظل مرتفعة 25 سنتا أو ما يعادل 0.5 في المئة عن آخر سعر إغلاق.

وبلغت العقود الآجلة لخام برنت 52.85 دولار للبرميل مرتفعة 33 سنتا أو ما يعادل 0.6 في المئة. وبلغت الأسعار 52.90 دولار للبرميل في وقت سابق من الجلسة وهو أعلى مستوى لها منذ 25 مايو أيار.

ومع الزيادة في الأسعار يتجه العقدان للارتفاع للجلسة السادسة على التوالي.

وارتفعت الأسعار نحو عشرة بالمئة منذ آخر اجتماع لأعضاء بارزين في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين كبار آخرين من بينهم روسيا، وبحث الاجتماع إجراءات محتملة لتخفيض المعروض في أسواق النفط.

وتدرس الولايات المتحدة فرض عقوبات على قطاع النفط الحيوي في فنزويلا ردا على انتخابات أجريت يوم الأحد لاختيار جمعية تأسيسية انتقدتها واشنطن.

لكن متعاملين يقولون إن الدعم الأكبر للأسعار يأتي حاليا من تراجع المخزونات في الولايات المتحدة.

وانخفضت مخزونات النفط الأمريكي عشرة في المئة من ذروتها في مارس آذار إلى 483.4 مليون برميل.