اليورو: لا زال النبض قويا.

اليورو دولار يواصل الصمود وتحقيق مكتسبات جديدة . لا يمكن القول بان المعطيات الاساسية داعمة بوضوح للحركة المستمرة ولكن ضعف الدولار عام ومقلق للاسواق.
ولا يبدو ان الرسم البياني من الوجهة التقنية إيجابي جدا ويبدو ان المخاطر القصيرة الأجل أخذه في الانخفاض. ولكن هناك مخاطر ضئيله من التراجع الكبير في هذه المرحلة.وال 1.1800 / 1790 تشكل خط دفاعي لا بأس به بالمدى القريب.
عليه فان الرهان على البيع لا يزال محاطا بالمخاطر الا في حالات جني الربح السريع.
ولاشك بان محيط مقاومة ال 1.1870/65 صلب وقد يكون مؤهلا للصمود بانتظار معطيات جديدة. ولكن ضعف السيولة يبقى مدار خطر يوجب الحذر من قفزات غير محسوبة.

++++++++++++